سياسة

رفيق عبد السلام: ‘كل القرائن تشير إلى أن ساكن قرطاج مكيافيلي مخاتل’

قال القيادي في حركة النهضة رفيق عبد السلام إن “الرئاسة تدير كل الملفات بالمناورات والخدع، من إقالة الفخفاخ في خطوة استباقية والزعم بأنه قد استقال بنفسه لافتكاك المبادرة من البرلمان، إلى تحريض الجيش ومحاولة استدراجه للانقلاب، ثم السعي لافتكاك السلطة عبر رئيس تنسيقيته بسوسة، الذي وضعه على رأس وزارة الداخلية، الى كذبة الطرد المسموم بلا سمّ، ومحاولة تنصيب حكومة ملحقة بديوان نادية عكاشة في خرق فاضح للدستور، الى التستر على تلقي لقاحات الإمارات وتضارب التصريحات.. ويبدو أن القائمة ستطول وتطول..”

وأضاف “كل القرائن تشير إلى أن ساكن قرطاج مكيافيلي مخاتل، متكالب على السلطة وأبعد ما يكون عن نموذج الفاروق عمر.. يستدعي عبد الله بن سلول في خطاباته ويبدو ان بن سلول يقبع هناك في قرطاج.”

لمتابعة كلّ المستجدّات في مختلف المجالات في تونس
تابعوا الصفحة الرّسمية لتونس الرّقمية في اليوتيوب

تعليقات

الى الاعلى