سياسة

صحفي تونسي: هناك جهاز أمني خاص لخدمة حركة النهضة

أكّد اليوم، رمزي بالطيب الصحفي في موقع نواة، بوجود جهاز أمني موازي خاص لخدمة حركة النهضة، وتبيّن له هذا خلال بحثه في مسألة المجموعة المسلّحة التي تخطط للاختطاف والاغتيال، والمتهم فيها رجل الاعمال فتحي دمق.

وقال رمزي بالطيب في تصريح لشمس أف أم، “من خلال الفيديوهات تبيّن لي تورط عضوين من حركة النهضة وهما بلحسن النقاش وعلي الفرشيشي، إلاّ أنهما في حالة سراح ولم يتم التحقيق معهما في حين أن فتحي دمق رهن الإيقاف والتحقيق”.

وأكّد رمزي بالطيب انه قابل كل من بلحسن النقاش وعلي الفرشيشي وصرحا له بأن جهة أمنية خاصة كلّفتهم بالموضوع وأنه توجد شخصيات معينة في وزارة الداخلية تعلم بالمسألة.

وختم بالطيب قوله بان رجل الأعمال فتحي دمق مجرد كبش فداء، ولا مبالاة وزارة الداخلية وبقاء العضوين المتورطين في حالة سراح يؤدي للاستنتاج بوجود جهاز أمني مواز  يخدم حركة النهضة.

لمتابعة كلّ المستجدّات في مختلف المجالات في تونس
تابعوا الصفحة الرّسمية لتونس الرّقمية في اليوتيوب

تعليقات

الى الاعلى