سياسة

عبد الجليل الظاهري يواصل اضراب الجوع لليوم التّاسع على التّوالي رغم تدخّل منظّمة العفو الدولية

في اتّصال هاتفي مع تونس الرقمية، أكّد عبد الجليل الظاهري، إطار بوزارة الصحة، بأنّ وفدا من منظّمة العفو الدولية قام بزيارته في منزله صباح الأربعاء 16 ماي 2012 وطلب منه وزوجته رفع الاضراب بصفة فورية مؤكّدين اتّصالهم برئيس المجلس التأسيسي ورئيس الحكومة واعلامهما بالموضوع.

مع العلم أنّ عبد الجليل الظاهري وزوجته ريم الظاهري دخلا في اضراب جوع منذ 8 أيّام.

كما قام بزيارتهما عبد الستّار بن موسى رئيس رابطة حقوق الانسان وطلب منهما كذلك ايقاف الاضراب، إلا أنّهما لم يستجيبا لأي منهم وواصلا اضرابهما لأنّ الوزارة لازالت تعتمد أسلوب المماطلة في تطبيقها للقرارات حسب تعبير عبد الجليل الظاهري.

من ناحية أخرى قامت لجنة متكوّنة من 25 محاميا برفع قضية ضدّ وزير الصّحة العموميّة عبد اللّطيف المكّي لتغاضيه عن ملفات الفساد التي قدّمها له عبد الجليل الظاهري.وقررت عديد الجمعيّات والمنظّمات الحقوقية والنقابات وأحزاب سياسية تنظيم وقفة احتجاجية أمام مقر وزارة الصحة العمومية يوم 05 جوان 2012.

لمتابعة كلّ المستجدّات في مختلف المجالات في تونس
تابعوا الصفحة الرّسمية لتونس الرّقمية في اليوتيوب

تعليقات

الى الاعلى