سياسة

عبد الكريم الهاروني: “النهضة قدّمت عديد التنازلات… و لن تصوّت لحكومة الفخفاخ بتركيبتها الحالية”

أكّد عبد الكريم الهاروني رئيس مجلس شورى حركة النّهضة صباح اليوم الجمعة، 14 فيفري 2020، أنّ الحركة لن تمنح الثّقة لحكومة الفخفاخ في شكلها الحالي و أنها ترفض أن يفرض عليها أي طرف قرارا وأنّها في المقابل لا تفرض قرارات على أحد.

و قال الهاروني في حوار لاذاعة “اكسبراس اف ام” أنّ هناك شبهات تحوم حول عدد من الشّخصيات التّي اقترحها الفخفاخ و أن للنّهضة قول في المترشحين لنيل حقائب وزارية لافتا إلى أنّ الحركة متمسّكة برفض الإقصاء مشدّدا على أنّها عانت منه طيلة 30 سنة.

و اعتبر أنّ النهضة قدّمت العديد من التنازلات منها رئاسة الحكومة ووزارات السيادة وأنها قدمت لاحزاب وصفها بالصغيرة في البرلمان اكثر من حجمها وأكثر مما طلبت مبرزًا ان النهضة تدافع ختى اخر وقت على توسيع القاعدة السياسية للحكومة..

ولفت إلى أنّ الحركة حريصة على تشكيل الحكومة في اسرع وقت ممكن “لكن ليس أية حكومة” و إلى ان مجلس شوراها المجتمع يوم أمس طيلة 7 ساعات متواصلة تحفّظ عن منح الثّقة لحكومة الفخفاخ المقترحة مع مواصلة التّفاوض.
وشدّد على أنّ النهضة لن تشارك تحت اكراه وان ما عرض عليها الفخفاخ هو حكومة أقلية وليس حكومة وحدة وطنية كاشفا ان للحركة ملاحظات على القائمة المقترحة ملمّحا الى تحفظات بخصوص مرشحين لتولي حقائب وزارية.
وأعرب عن امله في أن يتفاعل الفخفاخ بشكل إيجابي مع الاقتراحات التّي قدّمتها الحركة بخصوص الحكومة مبينا أنّ لا أحد يفرض عليها قراره و أنّ دعوتها لتوسيع القاعدة السّياسية ليس من باب التّكتيك أو المناورة السّياسية.

لمتابعة كلّ المستجدّات في مختلف المجالات في تونس
تابعوا الصفحة الرّسمية لتونس الرّقمية في اليوتيوب

تعليقات

الى الاعلى
Facebook Auto Publish Powered By : XYZScripts.com