سياسة

عمّار عمروسية: الدولة التونسية سقطت بشكل فظيع تحت حكم عائلي لا يليق بجمهورية[تسجيل]

" ]

قال النائب عن الجبهة الشعبية عمار عمروسية في تصريح لتونس الرقمية اليوم الثلاثاء 29 ماي 2018، إنّ القرار الذّي تمّ اتخاذه أمس بتعليق وثيقة قرطاج كان قرارا منتظرا، وهو بمثابة دفع جديد نحو مزيد تعميق الأزمة في تونس،وتابع في نفس السياق قائلا إنّ قرار التعليق يندرج ضمن منطق تعتيم الأوضاع.

وأضاف نفس المصدر أنّ سحب الثقة من رئيس الحكومة والمطالبة بتغييره جاءت من قبل حزب نداء تونس الذذي ينتمي إليه يوسف الشاهد، وهو ما يطرح سؤال عمّا إذا سينتقل النداء إلى المعارضة أم أنّ ذالك يُعدّ بدعة تونسية؟ وفق تعبيره.

كما أشار عمروسية إلى أنّ الوضع الراهن هو خير دليل على صحة التحاليل المقدمة من قبل الجبهة الشعبية بخصوص فشل الحكومة في معالجة الأوضاع واستمرار منطق المحاصصة الحزبية، إلى جانب سقوط الدولة التونسية بشكل فظيع تحت حكم عائلي لا يليق حتى بمملكة أو أمارة أو سلطة فما بالك بجمهورية، حسب تعبيره.

لمتابعة كلّ المستجدّات في مختلف المجالات في تونس
تابعوا الصفحة الرّسمية لتونس الرّقمية في اليوتيوب

تصريح النائب عن الجبهة الشعبية عمار عمروسية

تعليقات

الى الاعلى