سياسة

فيديو-نور الدين البحيري: خيارنا الإصلاح الشامل والعميق للقضاء وليس الإجراءات “التعجيلية”

أكّد اليوم الخميس وزير العدل نور الدين البحيري، خلال ندوة نظّمها مركز دراسة الإسلام والديمقراطية، أنّ الوزارة قرّرت نهج خيار الإصلاح الشامل والعميق لسلك القضاء من أجل بناء مؤسسة قضائية مستقلة وقوية.

وبيّن الوزير أنّ السلط المعنية كانت أمام خيارين، لا ثالث لهما، إما خيار القيام بإجراءات تعجيلية إسعافية لسلك القضاء بسرعة ودون التأني في اتخاذ القرار، وإمّا إجراء إصلاحات شاملة وعميقة تستغرق مدّة من الزمن لكنّها ستكون أنجع وأكثر فاعلية حسب رأيه.

وشدّد البحيري على ضروروة مزيد الصّبر والعمل وعدم النقد والتهجم على القضاة وعلى السلطات دون موجب قانون، مؤكّدا أنّ الفساد الذي شهده القطاع طوال سنين من الزمن لا يُمكن تلافيه في وقت وجيز حسب تقديره.

وأضاف البحيري أن مسألة إقصاء عدد من القضاة لا يجب أن تكون عشوائية ووفق نوايا مبيتة وأن الوزارة هي الأدرى بهذا الإجراء.

من جهة أخرى، أبرز نورالدين البحيري أن هيئة الإشراف على القضاء العدلي في طريقها للإحداث وستعوض المجلس الأعلى للقضاء الذي لم يحل من قبل المجلس الوطني التأسيسي.

وبخصوص فصل النيابة العمومية عن الوزارة، أشار الوزير إلى ضرورة دراسة الموضوع بشكل جدي وعميق قبل اتّخاذه أو البقاء على الوضع الحالي بالربط بين النيابة العمومية والسلطة التنفيذية، مشيرا أنّ الفصل أو عدم الفصل لا يعني بالضرورة وجود قضاء مستقل ونزيه.

من جهتها، دعت روضة العبيدي رئيسة نقابة القضاة التونسيين إلى تفعيل استشارة وطنية حول القضاء بهدف إصلاحه وتكريس استقلاليته التامة من كل الأطراف وعدم الضغط عليه من قبل الحكومة أو مكونات المجتمع المدني أو الأحزاب.

وشكّكت العبيدي في نزاهة واستقلالية السلك القضائي في الوقت الحالي، مؤكّدة أنّ رفض التنصيص على هيئة مستقلة وقتية للقضاء ساهم في الفوضى الحاصلة بالقطاع.

كما ندّدت روضة العبيدي بمشروع القانون الذي قدمه حزب المؤتمر من أجل تطهير القضاء مؤكدة أنّ القانون المقدّم غير ناجع وسيفتح المجال للمحاكم الاستثنائية.

وفي السياق ذاته، أكّدت مديرة مكتب تونس لمنظمة هيومن رايتس  ووتش آمنة القلالي أنّ السلطة القضائية بتونس ما تزال بحاجة لمزيد القوانين والإجراءات التي تدعم استقلاليته عن السلطات الأخرى، مندّدة بالأساليب والإجراءات التي تنتهجها وزارة العدل حاليا.

    

لمتابعة كلّ المستجدّات في مختلف المجالات في تونس
تابعوا الصفحة الرّسمية لتونس الرّقمية في اليوتيوب

تعليقات

الى الاعلى