سياسة

ما دار اليوم في مشاورات لجنة مناقشة البرنامج الحكومي: محمد المسليني عن حركة الشّعب يكشف… [تسجيل]

استقبل اليوم الثّلاثاء، مع انطلاق الأسبوع الثّاني للمشاورات، رئيس الحكومة المكلّف إلياس الفخفاخ لجان ممثلة لجميع الأحزاب التي اختارها لتشكيل الحكومة و ذلك لإعداد برنامج العمل الحكومي، ليتمّ فيما بعد و خلال الأسبوع الثالث المرور لتركيبة الحكومة.

حول هذا اللّقاء الذّي جمع كلّ من حركة النهضة و التّيار الدّيمقراطي و حركة الشّعب و تحيا تونس دون ائتلاف الكرامة الحزب الذّي عارض اليوم وجود تحيا تونس في تركيبة الحكومة و لم يلتحق بالمشاورات، أفاد القيادي بحركة الشّعب محمد المسليني أنّ رئيس الحكومة المكلّف أرسل منذ يوم أمس وثيقة تعاقديّة لمختلف هذه الأحزاب تمّت إضافة جملة من النّقاط و العودة على عدد آخر منها و تعديل بعضها اليوم خلال المناقشات من قبل جميع الأطراف المشاركة و تحت إشراف رئيس الحكومة المكلّف.

و أوضح المسليني أنّ رئيس الحكومة سيواصل اجتماعه مع جملة من الاحزاب الأخرى لعرض هذه النّقاط ثمّ سيتمّ وضع وثيقة نهائيّة متفق عليها من قبل كلّ الأطراف السّياسية خاصة منها تلك التي ستكوّن الحزام السياسي و ستدعم توجّهات و خيارات الحكومة القادمة، مشددا على أن من يكون في الحكم اليوم ليس من حقّه أن يلعب مستقبلا دور المعارضة أو يكون في الشّارع للاحتجاج، و ذلك بهدف أسترجاع ثقة التونسي في السّياسة و السياسيين و إعطاء صورة إيجابية عن الوضع العام.
و عن ما إذا كانت هذه النّقاط التي وضعت و نوقشت اليوم تتماشي مع ما طالبت به حركة الشّعب أوضح مخاطبنا أنّ الحركة كانت حريصة منذ البداية أن يسبق البرنامج كلّ النّقاط الأخرى في تشكيل الحكومة، كما كانت حريصة على تثبيت جملة من المسائل المتعلّقة بالجانب الإجتماعي و الثّروات الوطنيّة و إصلاح المؤسّسات العمومية و عدم التفريط فيه و تحقيق جملة من الإصلاحات في مجالات الصّحة و التعليم و إصلاح الوضع الاقتصادي كذلك.

 

لمتابعة كلّ المستجدّات في مختلف المجالات في تونس
تابعوا الصفحة الرّسمية لتونس الرّقمية في اليوتيوب

تصريح القيادي بحركة الشّعب محمد المليني

تعليقات

الى الاعلى
Facebook Auto Publish Powered By : XYZScripts.com