سياسة

مبروك كرشيد: في حالة عدم ختم رئاسة الجمهورية للقوانين الصادرة عن البرلمان فإن ذلك سيؤدي إلى بلوغ مرحلة التعطيل والشلل الكامل في الدولة/فيديو

أشار النائب بالبرلمان مبروك كرشيد في تصريح لتونس الرقمية إلى أنه يتم اليوم مناقشة رد رئيس الجمهورية لقانون المحكمة الدستورية ومفعوله و من ثم سيتم المرور إلى التصويت بأغلبية على هذا القانون الذي من الممكن أن يتحصل على 131 صوتا وفق تقديره .

وتابع محدثنا قائلا أن الصراع اليوم هو بالأساس صراع سياسي لا علاقة له بقانون المحكمة الدستورية وأن تعليل رئيس الجمهورية لا علاقة له بالقانون ولا بالمحكمة الدستورية .

وأكد مبروك كرشيد أن هذا الصراع السياسي أدى إلى تعطيل جميع مؤسسات الدولة وتغييب العقل والحكمة ، مشيرا في هذا الصدد إلى تهديد قيس سعيد بعدم ختم قانون المحكمة الدستورية .

وأقر محدثنا أنه وفي حالة الوصول إلى عدم ختم رئاسة الجمهورية للقوانين الصادرة عن البرلمان فإن ذلك سيؤدي إلى بلوغ مرحلة التعطيل والشلل الكامل في الدولة، مضيفا أن الحكمة والعقل يقتضيان الخروج من هذا المأزق العميق في تونس وخاصة الخروج من حرب التهديدات والتهديدات المضادة و حالة الاستفزاز و الإعتداءات اللفظية غير اللائقة التي تمارس على رئيس الجمهورية من داخل المجلس.

وشدد كرشيد على ضرورة أن لا يكون رد فعل رئيس الجمهورية على التهديدات وحالات الإستفزاز بتعطيل مؤسسات الدولة، مضيفا: “بين قرطاج وباردو ضاعت لحاء التونسيين وذهبت كل المؤسسات “.

وأفاد محدثنا أن اليوم لا وجود لأية آمال مرتقبة إلا بعودة عقل حكيم واعي يُخرج تونس من هذه الأزمة، وفق تعبيره .

لمتابعة كلّ المستجدّات في مختلف المجالات في تونس
تابعوا الصفحة الرّسمية لتونس الرّقمية في اليوتيوب

تعليقات

الى الاعلى