سياسة

محامي ألفة الرياحي: وزير الخارجية دلّس إسمه وأهان القضاء

أكّد الأستاذ شرف الدين القليل محامي المدونة ألفة الرياحي في اتصال مع تونس الرقمية، أنّ وزير الخارجية رفيق عبد السلام بوشلاكة قام بتدليس إسمه حيث قام بتقديم إسم مخالف لما هو موجود ببطاقة التعريف الوطنية.

فقد أشار القليل إلى أنّ وزير الخارجية قدّم أثناء التحقيق زواج سفره كوثيقة حالة مدنية وهي تحتوي على لقب عبد السلام بن عبد السلام وهو ليس اللقب نفسه الموجود ببطاقة التعريف.

كما أوضح المحامي أنّه أراد لفت نظر النيابة العمومية لهذه الوضعية لإعادة البحث والتحقيق وتوجيه الاتهامات من جديد لشخص واحد يحمل نفس اللقب والإسم في جميع وثائقه المدنية لتتضح صورة الشاكي أو المتهم.

ووصف القليل الحادثة بالمهينة للقضاء التونسي حيث كان على الوزير أن يقدم بطاقة التعريف الوطنية مثل جميع المواطنين التونسيين.

وفي السياق ذاته، أكّد القليل أنّ مجموعة الخمسة والعشرين محامي التي ينتمي إليها ستواصل تمسّكها بمحاكمة وزير الخارجية مهما كلّفهم ذلك حسب قوله.

 

لمتابعة كلّ المستجدّات في مختلف المجالات في تونس
تابعوا الصفحة الرّسمية لتونس الرّقمية في اليوتيوب

تعليقات

الى الاعلى