سياسة

محسن مرزوق: مشروع تونس مع حكومة يساندها أكبر عدد ممكن من الأحزاب دون أن تضمّ كل الأحزاب

أكّد رئيس حركة مشروع تونس محسن مرزوق في تصريح لموزاييك إثر لقائه رئيس الحكومة المكلف الياس الفخفاخ أن هذا اللقاء الأولي هو لتهنئة الفخفاخ باختياره لتشكيل الحكومة ولتبادل وجهات النظر بخصوص طبيعة الحكومة ومكوناتها.

وعبر مرزوق عن تفاؤله خاصة بعد استقالة رئيس الحكومة المكلف من كل مسؤولياته الحزبية في حزب التكتل الديمقراطي من أجل العمل والحريات.

وأكد رئيس حركة مشروع تونس مساندة توجه الفخفاخ نحو تكوين حكومة مضيقة وفاعلة ومنسجمة مضيفا أن وضعية الدولة لا تحتمل المواصلة دون حكومة حيث قال: “حكومة تخدم حتى وكان نختلفوا معاها خير من ما فماش حكومة”.

واضاف أن مشروع تونس مع حكومة يساندها أكبر عدد ممكن من الاحزاب ولكن ذلك لا يعني ان تضم كل الأحزاب فهناك فرق بين حكومة الوحدة الوطنية وبين سفينة، نوح حسب تعبيره. وأضاف أنه لا اعتراض لحزبه على أي طرف كان خاصة وأن الكتل البرلمانية هي التي ستحدد طبيعة المشاركين.

وأعلن مرزوق نقلا عن موزاييك، أنه سيتم عقد اجتماع يضم كل من حركة مشروع تونس وحزب البديل التونسي وحزب افاق تونس وحزب الأمل لاتخاذ موقف موحد بخصوص الحكومة الجديدة.

 

لمتابعة كلّ المستجدّات في مختلف المجالات في تونس
تابعوا الصفحة الرّسمية لتونس الرّقمية في اليوتيوب

تعليقات

الى الاعلى
Facebook Auto Publish Powered By : XYZScripts.com