سياسة

منصف المرزوقي رئيسا مؤقّتا للجمهورية التّونسية

كما كان متوقعا آلت رئاسة الجمهورية المؤقتة إلى رئيس حزب المؤتمر من أجل الجمهورية منصف المرزوقي، بناء على اتفاق أبرمته ثلاثة من الأحزاب الفائزة في انتخابات المجلس التأسيسي وهي حزب حركة النهضة و المؤتمر من أجل الجمهورية والتكتل من أجل العمل والحريات.
وانتخب أعضاء المجلس التأسيسي التونسي منذ لحظات المرزوقي رئيسا مؤقتا للجمهورية وفقا للقانون الانتقالي لتنظيم السلطات العمومية الذي تبناه المجلس قبل أيام، علما وأن منصف المرزوقي هو المرشح الوحيد لرئاسة الجمهورية.و تفصيل الأسواط كالآتي: 153 مع،03 ضدّ، 44 أصوات تمّ الاحتفاظ بها و 02 بطاقات بيضاء.

وكان رئيس المجلس الوطني التأسيسي مصطفى بن جعفر فتح في وقت سابق باب الترشح لمنصب رئيس الجمهورية الذي سيتولى بالتنسيق مع السلطات الانتقالية الأخرى تسيير شؤون البلاد في انتظار الانتخابات العامة.

من هو منصف المرزوقي ؟

هو مفكر وسياسي تونسي ومدافع عن حقوق الإنسان، ورئيس حزب المؤتمر من أجل الجمهورية. يحمل شهادة الدكتوراه في الطب، ويكتب في الحقوق والسياسة والفكر.ولد في 7 جوان 1945 في قرمبالية، تنحدر عائلته من ولاية قبلي. والده محمد البدوي المرزوقي ووالدته عزيزة بن كريم، له أربعة أشقاء وسبعة أخوة. نشأ في تونس والتحق من عام 1957 حتى 1961 بالمدرسة الصادقية بالعاصمة تونس.

غادر تونس للالتحاق بوالده سنة 1961، وعاش مع عائلته في مدينة طنجة حتى عام 1964، حيث سافر إلى فرنسا وتزوج هناك وأقام في فرنسا 15 سنة.سافر إلى فرنسا ليدرس في جامعة ستراسبورغ، كلية علم النفس ثم الطب.في عام 1970 شارك المرزوقي في مسابقة عالمية للشبان بمناسبة مئوية المهاتما غاندي لتقديم نص عن حياة الرجل وفكره، وفاز ليحل ضيفاً على الحكومة الهندية لمدة شهر وليتجول فيها من أقصى الشمال إلى أقصى الجنوب.اعتقل في مارس 1994 ثم أطلق بعد أربعة أشهر من الاعتقال في زنزانة انفرادية، وقد أفرج عنه على خلفية حملة دولية وتدخل من نيلسون مانديلا.أسس مع ثلة من رفاقه المجلس الوطني للحريات في 10 ديسمبر من عام 1997 بمناسبة الذكرى السنوية للإعلان العالمي لحقوق الإنسان. وقد اختير أول رئيس للجنة العربية لحقوق الإنسان من عام 1997 حتى 2000.وغادر إلى المنفى في ديسمبر 2001 ليعمل محاضراً في جامعة باريس. حيث بقي هناك حتى أعلن عن عزمه العودة دون أخذ الإذن من السلطات التونسية.ودعا المرزوقي إلى اعتماد كافة أساليب المقاومة السلمية لفرض الحقوق واستعادة الحرية.

وعاد المنصف المرزوقي إلى تونس يوم 18 جانفي 2011. وشارك في إنتخابات المجلس الوطني التأسيسي في 23 أكتوبر 2011 مع حزبه المؤتمر من أجل الجمهورية الذي حاز على المركز الثاني ب29 مقعد بعد حركة النهضة الإسلامية و قد تحصل الدكتور منصف المرزوقي على مقعد في دائرة نابل 2.

لمتابعة كلّ المستجدّات في مختلف المجالات في تونس
تابعوا الصفحة الرّسمية لتونس الرّقمية في اليوتيوب

تعليقات

الى الاعلى