-

مهدي جمعة يؤكد أن زيارته إلى الجزائر فرصة جيدة لتوثيق التعاون والتكامل الاقتصادي بين البلدين

jimaaتوجه رئيس الحكومة المؤقتة المهدي جمعة اليوم الأحد في اليوم الثاني من زيارته إلى الجزائر إلى المنطقة الصناعية الرويبة أين زار المؤسسة الوطنية للسيارات الصناعية بالجزائر وقام جمعة بجولة داخل المصنع حيث تعرف على أنشطة هذه المؤسسة التي تعتبر أكبر مؤسسة صناعية مختصة في العربات في الجزائر اذ تقوم بتصنيع وتركيب العربات الكبرى كالشاحنات والحافلات وغيرها من العربات الثقيلة .وقال المهدي جمعة في كلمة مقتضبة للصحفيين عقب الجولة انه لم يقع التطرق إلى الشراكة الصناعية بين تونس والجزائر بشكل معمق خلال زيارته الحالية نظرا إلى أنها زيارة سياسية أكثر منها اقتصادية وفق تعبيره .وأضاف قوله مما لا شك فيه أن تونس والجزائر تسعيان إلى أن يكون بينهما تكامل اقتصادي سيما في مجال تصنيع العربات مشيرا في هذا الصدد إلى أن صناعة السيارات في تونس تساهم بنسبة خمسة بالمائة في الدخل الوطني الخام .وأوضح جمعة أن هذه الزيارة الأولى له بعد توليه مهام رئاسة الحكومة تعد فرصة جيدة لتوثيق التعاون والتكامل الاقتصادي بين البلدين ورافق رئيس الحكومة في زيارته إلى المؤسسة الوطنية للسيارات الصناعية وزير التنمية الصناعية وترقية الاستثمار عمارة بن يونس ووزير الطاقة والمناجم يوسف اليوسف.ي وكان جمعة قد توجه قبل ذلك الى مقام الشهيد وسط العاصمة الجزائر ووضع إكليل زهور على ضريح الشهداء ومن المرتقب أن تكون لمهدي جمعة بعد ظهر الأحد محادثة مع الرئيس عبد العزيز بوتفليقة بحضور الوزير الأول الجزائري عبد المالك سلال.

لمتابعة كلّ المستجدّات في مختلف المجالات في تونس
تابعوا الصفحة الرّسمية لتونس الرّقمية في اليوتيوب

تعليقات

الى الاعلى