سياسة

هذا قرار الهيئة السّياسية لنداء تونس بخصوص يوسف الشّاهد

إثر اجتماعها المنعقد اليوم الأربعاء، 12 سبتمبر 2018، قرّرت الهيئة السّياسية لحركة نداء تونس مراسلة رئيس الحكومة يوسف الشّاهد و أمهلته 48 ساعة لتوضيح علاقته بالحزب قبل إقالته منه، و كذلك طالبته بتوضيح حول تكوين كتلة برلمانية مستقلّة.

كما قرّرت الهيئة إعتبار النّواب المستقيلين من كتلة نداء تونس مستقيلين من الحزب.

يشار إلى انّ الهيئة السّياسية للنّداء قرّرت إثر استقالة 8 نواب يوم السّبت الفارط من كتلة الحزب و إعلان إنضمامهم لكتلة الإئتلاف الوطني المحدثة حديثا بمجلس نواب الشّعب، الاجتماع لتقرير مصير رئيس الحكومة يوسف الشّاهد داخل الحزب.

كتلة الإئتلاف الوطني تضمّ حاليا 41 نائبا برئاسة النّائب مصطفى بن أحمد و يقال انّ النّواب المكونين لها منحزين لرئيس الحكومة يوسف الشّاهد.

لمتابعة كلّ المستجدّات في مختلف المجالات في تونس
تابعوا الصفحة الرّسمية لتونس الرّقمية في اليوتيوب

تعليقات

الى الاعلى
Facebook Auto Publish Powered By : XYZScripts.com