سياسة

والي قبلي يطلب إعفاءه من مهامه والحكومة تقبل طلبه

قدّم والي قبلي صالح السبعي، يوم الأحد 06 ماي 2012، طلبا لوزير الداخلية بإعفائه من مهامه وذلك “خدمة للصالح العام” حسب ما ورد في بلاغ صادر مساء الأحد عن رئاسة الحكومة.

وجاء في البلاغ ذاته أنّه تمّ قبول هذا الطلب على أن يتمّ الإعلان لاحقا عن اسم الوالي الجديد لولاية قبلي.

وكانت مجموعة من المحتجين بالساحة الداخلية بولاية قبلي أجبرت يوم الجمعة الماضي 4 ماي الوالي صالح السبعي على مغادرة المقرّ على خلفية ما اعتبروه “عدم تنفيذ السّلط الجهوية لقرار إزالة غراسات للنخيل ببعض الأراضي الاشتراكية التي استحوذ عليها عدد من أهالي الجهة دون وجه حق” .

ورغم محاولات الوالي تهدئة الأجواء إلاّ أنّ المحتجين واصلوا مطالبته بالتّنحّي معتبرين أنّه “لم ينجح في مهامه التّنمويّة” وأنّه السّبب في “جعل ولاية قبلي لا تحظى بنصيبها من الرّقي الاقتصادي والتّشغيل وبعث المشاريع” على حدّ قولهم.

ويشار الى ان مدينة قبلي عاشت طيلة يوم الخميس الماضي وليلة الجمعة 4 ماي أعمال عنف خلفت خسائر مادية طالت الممتلكات العامة والخاصة.

وتعود أسباب هذه الاضطرابات التي شهدتها الجهة بداية من الأربعاء الماضي إلى احتجاج عدد من الشباب على إقدام عدد من “أثرياء الجهة على حيازة مساحات شاسعة من الأراضي الاشتراكية  على مستوى مفترق بازمة عند الطريق الرابطة بين مدينتي قبلي ودوز واستغلالها فلاحيا”. يذكر أنه تمت تسمية صالح السبعي واليا على قبلي يوم 21 فيفري 2011.

المصدر: وات

لمتابعة كلّ المستجدّات في مختلف المجالات في تونس
تابعوا الصفحة الرّسمية لتونس الرّقمية في اليوتيوب

تعليقات

الى الاعلى