سياسة

وزير الخارجية يلتقي نظيره السيشالي بخصوص مسألة تسليم صخر الماطري

متابعة للملفات الهامة المرتبطة بالمسار الانتقالي بتونس، ومن بينها إعادة المطلوبين للعدالة من رموز النظام السابق وفقا للإنابات القضائية الصادرة في حقهم،

التقى عثمان الجرندي، وزير الشؤون الخارجية، على هامش مشاركته في أشغال الدورة الثامنة والستين للجمعية العامة لمنظمة الأمم المتحدة، بوزير الخارجية السيشالي.

وذكّر الوزير نظيره بمسألة بطاقة الجلب الدولية الصادرة في حق صخر الماطري الذي منحته جمهورية السيشال في وقت سابق رخصة بالإقامة لمدة سنة، وفق ما جاء في بلاغ صادر عن وزارة الشؤون الخارجية.

وجدد الجرندي الإعراب عن موقف تونس الرافض لقرار جمهورية السيشال باعتبار خرقه لاتفاقية الانتربول وتعطيله للمساعي التونسية الرسمية من أجل تحقيق العدالة الانتقالية.

وقال الوزير السيشالي أن سلطات بلاده تتفهم الموقف التونسي وأنها ستُعيد درس ملف صخر الماطري خلال الفترة المقبلة.

وشدد عثمان الجرندي لدى نظيره على أن تأخذ السيشال بعين الاعتبار المرتكزات القانونية القوية للطلب التونسي وأهمية الموضوع بالنسبة للشعب التونسي ولمسيرته الانتقالية.

لمتابعة كلّ المستجدّات في مختلف المجالات في تونس
تابعوا الصفحة الرّسمية لتونس الرّقمية في اليوتيوب

تعليقات

الى الاعلى