سياسة

وزير الصّناعة: تجميد عضويّة الشّاهد بالنّداء أحرج الجميع بما في ذلك أعضاء الحكومة النّدائيين

عبّر وزير الصّناعة و القيادي في نداء تونس سليم الفرياني عن ”خيبة أمل كبيرة من حركة نداء تونس”، مضيفا أنّ ما يحدث في الحزب منذ أشهر جعله في وضعيّة محرجة، وفق تصريحه لجريدة الشّروق الصّادرة اليوم الجمعة 28 سبتمبر 2018.

و اعتبر الفرياني أنّ قرار تجميد عضويّة يوسف الشّاهد بالحزب ” أحرج الجميع بما في ذلك أعضاء الحكومة النّدائيين”، داعيا إلى “توحيد المسار خدمة لمصلحة الحزب”.

كما أكّد الوزير على ضرورة تقديم تنازلات و لمّ الشّمل، مشيرا الى أنّه يحاول أن يكون وسيطا بين حزبه و رئيس الحكومة.

لمتابعة كلّ المستجدّات في مختلف المجالات في تونس
تابعوا الصفحة الرّسمية لتونس الرّقمية في اليوتيوب

تعليقات

الى الاعلى