-

وعادت المياه إلى مجاريها.. حركة نداء تونس وحزب المسار يتصالحان

أكّد كل من الباجى قائد السبسى رئيس حركة نداء تونس، وأحمد ابراهيم رئيس حزب المسار الديمقراطى الإجتماعى، توصّل الطّرفان إلى تجاوز الخلاف الذى حصل بينهما مؤخّرا بسبب التصريح الاعلامى للسبسى لأحد الصحف التونسية فى وقت سابق والذى اعتبره المسار جارحا.

وشدد الطّرفان فى أعقاب الإجتماع الذى جمعهما صباح يوم الخميس 10 جانفي 2013، بمقرّ حزب المسار على أن الخلاف القائم بينهما أصبح من الماضى ولم يعد له وجود.

المصدر: شمس أف أم

لمتابعة كلّ المستجدّات في مختلف المجالات في تونس
تابعوا الصفحة الرّسمية لتونس الرّقمية في اليوتيوب

تعليقات

الى الاعلى