صحة

درس سُبل جعل تونس قطبًا لجراحة الأعصاب فى إفريقيا

مثّل موضوع تطوير التّعاون بين المعهد الوطني للأعصاب بتونس وجامعة مسيني بصقلية فى إيطاليا وخاصّة فى مجال التّكوين فى مرحلة ما بعد التّعليم الجامعي وسبل الارتقاء بمكانة تونس لجعلها قطبا فى مجال جراحة الأعصاب فى إفريقيا محور المحادثة التى جمعت يوم الجمعة بمقرّ وزارة الصحّة بتونس السيد عبد اللطيف المكّي وزير الصحة وفرانششيسكو توماسيلو رئيس هذه الجامعة الإيطالية.

وقد أتاح هذا اللّقاء استعراض المشاكل العاجلة فى ميدان التّكوين وكذلك آخر المستجدّات فى اختصاص طب الأعصاب.

وتعرّف الوزير بالمناسبة على محتوى اتّفاقية يجري الإعداد لها بين المعهد الوطني لطب الأعصاب بتونس وجامعة مسيني بصقلية سيتمّ بمقتضاها قبول أطباء تونسيين بهذه الجامعة لتعميق تكوينهم ومعارفهم فى مجالات جراحة الأعصاب والاشعة الجراحية فضلا عن تطوير علوم الأحياء الجزيئية لعلاج أورام الرأس بصفة مشتركة بين المؤسستين.

يذكر أنّ جامعة مسيني بصقلية تعتبر مركزا مرجعيا فى إيطاليا فى ميدان الأشعّة الجراحية الآلية ويحتوي على آخر التّجهزات المتطوّرة المعمول بها فى هذا المجال.

المصدر: وات

لمتابعة كلّ المستجدّات في مختلف المجالات في تونس
تابعوا الصفحة الرّسمية لتونس الرّقمية في اليوتيوب

تعليقات

الى الاعلى