صحة

قبلي: تسجيل حالة وفاة و11 إصابة بحمى غرب النيل

­سجلت المصالح الجهوية للصحة بقبلي هذه السنة 11 إصابة مؤكدة بمرض حمى غرب النيل تسببت في حالة وفاة وحيدة لامرأة مسنة تعاني من مرض السكري المزمن.

 وأوضح المدير الجهوي للصحة، مصطفى الحرابي، أن كافة المصابين بهذا المرض غادروا المستشفى الجهوي إثر تعافيهم بعد تلقي العلاج والرعاية اللازمين.

 وقال إنه ليس هناك دواء محدد خاص بهذا المرض الفيروسي الذي تتمثل أبرز أعراضه في نزلة برد عادية ترافقها حمى شديدة تصل في أخطر حالاتها إلى التهاب في سحايا المخ وهو ما قد يؤدي إلى وفاة المصاب.

 وأضاف أن هذا المرض ليس من الأمراض المعدية ولا يتنقل إلا عبر البعوض أو نقل الدم بين شخص مريض وآخر معافى، مقللا من خطورة هذا المرض الذي تم اكتشافه بتونس منذ سنوات والذي يعالج بالأدوية الخاصة بالنزلة العادية المرفوقة بحمى.

 وذكر الحرابي أن المصالح الصحية بالجهة تسهر على متابعة كافة الحالات المشكوك فيها والتي ترد على المستشفى الجهوي بقبلي وتحرص على إجراء التحاليل الطبية اللازمة للتأكد من سلامتها أو التي تفضي إلى إنزالها بالمستشفى لتلقي الرعاية والعلاج الضروريين.

المصدر:وات

لمتابعة كلّ المستجدّات في مختلف المجالات في تونس
تابعوا الصفحة الرّسمية لتونس الرّقمية في اليوتيوب

تعليقات

الى الاعلى