عالمية

إسرائيل تحتجز جثماني فلسطينيين قُتلا في “يوم الأرض”

أفادت اللّجنة الدولية للصليب الأحمر بأن الجيش الإسرائيلي يحتجز جثماني فلسطينيين ممن قتلوا في أحداث مظاهرات “يوم الأرض ومسيرة العودة الكبرى” الجمعة الماضية.

وقالت سهير زقوت المتحدثة باسم اللجنة الدولية للصليب الأحمر في قطاع غزة، إن السلطات الإسرائيلية أكدت لهم احتجاز جثماني فلسطينيين قتلا الجمعة الماضية على حدود غزة الشرقية، وأن اللجنة أبلغت عائلتيهما بذلك.

وطالبت زقوت من وصفتهم بجميع الأطراف بضرورة الكشف عن مصير من لديهم من مفقودين وتسليمهم حتى تتمكن عائلتهم من دفنهم، كل بحسب معتقداته والشريعة التي يؤمنون بها، وناشدت الجميع بمعاملة الجثامين بكرامة.

وكانت وزارة الصحة الفلسطينية قد أعلنت عن مقتل 15 فلسطينياً وإصابة قرابة 1500 آخرين بجراح متفاوتة خلال الأحداث التي شهدتها منطقة الحدود الشرقية لقطاع غزة مع الجانب الإسرائيلي في إطار فعاليات إحياء يوم الأرض، وضمن ما أعلن عنه الفلسطينيون من مظاهرات” العودة الكبرى”، التي قرروا الاستمرار بها حتى 15 ماي المقبل، ذكرى ما يعرف بنكبة الشعب الفلسطيني.

ورفضت إسرائيل دعوات من الأمم المتحدة والاتحاد الأوروبي بإجراء تحقيق محايد بشأن مقتل فلسطينيين خلال اشتباكات مع الجيش الإسرائيلي، حيث أشار الجيش الإسرائيلي إلى أنّ جنوده أطلقوا النار بعد أعمال شغب.

لمتابعة كلّ المستجدّات في مختلف المجالات في تونس
تابعوا الصفحة الرّسمية لتونس الرّقمية في اليوتيوب

تعليقات

الى الاعلى