عالمية

الكشف عن ثمن حرّية الوليد بن طلال

كشفت صحيفة التايمز في  تقريرا نشرته اليوم الجمعة 30 مارس 2018 ، عن ثمن إطلاق سراح الأمير السعودي الوليد بن طلال من فندق الريتز كارلتون ، الذي كان محتجزا به في إطار حملة لمكافحة الفساد ، و الذي بلغ 30 مليون دولار شهريا ، حيث قالت الصحيفة البريطانية إن الوليد بن طلال تنازل عن مئات الملايين من الدولارات من أرباحه السنوية للحكومة ، بعدما أفرج عنه من الاحتجاز.

و أشارت “التايمز” إلى أن تنازل الوليد بن طلال عن جزء من أرباحه السنوية في “المملكة القابضة” ليس إلا تفاصيل اتفاق طال انتظارها ، و الذي أبرم مع السلطات السعودية ، مضيفة بأن الأمير تنازل عن أرباح فصلية تبلغ 80 مليون دولار من حصته من التوزيعات النقدية المقترحة لكامل السنة.

و كان الوليد بن طلال واحدا من مئات الأمراء و رجال الأعمال و المسؤولين السعوديين ، الذين اعتقلوا و احتجزوا في الفندق في نوفمبر الماضي و قد اتُهموا بمختلف أشكال الفساد و اختلاس أموال الدولة، ليتم بعد ذلك إطلاقهم بموجب تسويات لم يكشف عنها.

 

لمتابعة كلّ المستجدّات في مختلف المجالات في تونس
تابعوا الصفحة الرّسمية لتونس الرّقمية في اليوتيوب

تعليقات

الى الاعلى