عالمية

صدمة القوات الفرنسية من القدرة القتالية للمجموعات المسلّحة في مالي

maliأقر مقربون من الرئيس الفرنسي فرنسوا هولاند بأن القوات العسكرية الفرنسية في مالي تواجه مجموعات إسلامية تتسم بأنها “مجهزة ومدربة بشكل جيد” وتمتلك “معدات حديثة متطورة”.وقال مصدر وفق وكالة فرانس برس: “في البداية، كان يمكننا الاعتقاد أن الأمر يتعلق ببعض الجنود المرتزقة على متن عربات تويوتا وبعض الأسلحة”.وأضاف: “تبين أنهم في الواقع مجهزون بشكل جيد ومسلحون ومدربون بشكل جيد، وقد استولت هذه المجموعات الإسلامية في ليبيا على معدات حديثة متطورة أكثر صلابة وفاعلية مما كنا نتصور”.وتابع المصدر: “ما صدمنا بقوة هو حداثة تجهيزاتهم وتدريبهم وقدرتهم على استخدامها”.وأردف المصدر الفرنسي: “هذه المجموعات أظهرت كيف يمكنها الحاق الضرر بمروحية واصابة قائدها اصابة قاتلة”، في إشارة الى قائد مروحية قتالية فرنسية أصيب إصابة قاتلة الجمعة اثناء تدخل ضد رتل كان يتوجه الى مدينتين في جنوب مالي هما موبتي وسيفاريه.جدير بالذكر أن الجيش الفرنسي منذ الجمعة يشن غارات جوية ضد المجموعات الإسلامية المسلحة في مالي لوقف تقدمها الى وسط البلاد.إلى ذلك استبعد وزير الخارجية الألمانى جيدو فسترفيلى إرسال جنود ألمان لقتال الإسلاميين فى مالى، ودعا إلى حل سياسى لإنهاء العنف، فيما تقاتل القوات الفرنسية الإسلاميين فى البلد الأفريقى.ورحب فسترفيلى بـ”تمكن الجيش المالى بدعم من فرنسا والدول الأفريقية من وقف الإسلاميين”.وأضاف فى بيان “من حق فرنسا الاستجابة لطلب المساعدة من الحكومة المالية، إلا أن نشر قوات ألمانية مقاتلة فى ذلك البلد ليس محل نقاش”.

المصدر: وكالات

لمتابعة كلّ المستجدّات في مختلف المجالات في تونس
تابعوا الصفحة الرّسمية لتونس الرّقمية في اليوتيوب

تعليقات

الى الاعلى