عالمية

نتانياهو: ”تدمير الأنفاق سيستمر بغض النظر عن أي هدنة”

53d9cf29611e9bd4498b45cbأعلن رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو أن إسرائيل تعتزم المضي قدما بتدمير الأنفاق على الحدود مع قطاع غزة بغض النظر عن أي هدنة.

وقال نتانياهو في اجتماع الحكومة الخميس 31 جويلية: “نحن عازمون على إتمام هذه المهمة بغض النظر عن إعلان أي هدنة أو عدم إعلانها”. وأضاف : “لن أوافق على أي مقترح لا يسمح للجيش الإسرائيلي بإتمام هذه المهمة الحيوية من أجل ضمان أمن إسرائيل”.

هذا وكانت مصادر اسرائيلية قد كشفت في وقت سابق أنه تجري حاليا تعبئة 16 ألف جندي إضافي من قوات الاحتياط في الجيش الإسرائيلي.

وأشارت المصادر إلى أن مجلس الوزراء الاسرائيلي المصغر كان قد وافق مساء الأربعاء على استمرار الحرب على غزة بحجة تدمير الأنفاق التي تهدد امن اسرائيل.

كما أشارت المصادر إلى أن عملية تعبئة قوات الاحتياط الجديدة تهدف للمشاركة في توسيع العمليات العسكرية الإسرائيلية البرية ضد قطاع غزة.

ونقلت القناة الثانية العبرية، صباح اليوم الخميس، عن المصادر نفسها أن “الجيش الإسرائيلي يواصل تأمين المنطقة الحدودية بين قطاع غزة وإسرائيل من الأنفاق”.

وقدرت القناة أن عدد الجنود الذين تم تجنيدهم للمشاركة في الحرب على غزة حتى اليوم 70 ألف جندي إسرائيلي.

وأشارت المصادر العسكرية، بحسب القناة، أن الجيش الإسرائيلي سيستعين بالمجندين الجدد لتغيير الجنود على جبهة الحرب بوحدات أخرى للراحة.

ويبلغ عدد الجيش الإسرائيلي النظامي نحو 400 ألف جندي إسرائيلي، بالإضافة إلى 200 ألف من الاحتياط المؤهلين للمشاركة في المعارك، حسب مصادر إسرائيلية.

لمتابعة كلّ المستجدّات في مختلف المجالات في تونس
تابعوا الصفحة الرّسمية لتونس الرّقمية في اليوتيوب

تعليقات

الى الاعلى