تكنولوجيا

اتّصالات تونس تُنظّم الدورة الثالثة للسلامة المعلوماتية [صور +فيديو]

أفاد فاضل كريّم المدير العام لشركة اتصالات تونس، بأنّ الدّورة الثالثة للسلامة المعلوماتية التّي تُنظّمها الشركة الهدف الأساسي منها هو تحسيسي لموضوع السلامة عموما، كما أنّه يُعدّ فرصة لإتصالات تونس وللفاعلين والشركاء للتّعرف على وضعية السلامة المعلوماتية اليوم في البلاد.

وأضاف كريّم في تصريح له على هامش فعاليات هذه الدورة المنتظمة اليوم الخميس 16 جانفي 2020، بأنّ هذه الدورة من شأنها أن تُساهم في التّعرف على الحلول المطروحة لفائدة السلامة المعلوماتية ومستقبلها في ظلّ التطور التكنولوجي والرّقمي في العالم.

واعتبر كريّم أنّ التكنلوجيات الجديدة تعدّ فرصة لتطوير العديد من المجالات خاصّة منها الرّقمنة واستعمالها في مختلف المجالات، مشدّدا على ضرورة تجنّب وتفادي بعض المخاطر التّي تخلّفها هاته التكنولوجيات.

من جانبه قال أنور معروف وزير تكنولوجيا الاتصال، إنّ هذه الدورة  مهمّة جدّا خاصّة وأنّ السلامة المعلوماتية تعتبر تحدّ كبير في البلاد التونسية، إلى جانب كونها تُساهم في كسب ثقة المستثمرين في التكنولوجيا الرقمية الجديدة.

وأشار الوزير إلى أنّ مثل هذه الدورات تهدف إلى إرسال رسالة مفادها بأنّ تونس تهتم بالسلامة المعلوماتية خاصّة مع الإستراتجية التّي وضعها مجلس الأمن القومي والذّي اشتغل أيضا على المجال القانوني من خلال طرح قانون حماية المعطيات الشخصية على البرلمان للمُصادقة عليه.

كما تحدّث الوزير أيضا عن المجلّة الرّقمية التّي ستُساهم في تعزيز الثقة الرّقمية وهي قائمة على تشجيع الإستثمار في مجال الإقتصاد الرقمي وتوفير حماية المنشآت الحسّاسة.

ودعا أنور معروف إلى ضرورة الإستفادة من قدرة البلاد التونسية على إخراج الكفاءات البشرية التّي تُعتبر في مستوى عالمي حتى يتمّ توفير الثّقة الرّقمية الضرورية في الإقتصاد التونسي.

لمتابعة كلّ المستجدّات في مختلف المجالات في تونس
تابعوا الصفحة الرّسمية لتونس الرّقمية في اليوتيوب

تعليقات

الى الاعلى