-

أزلام النّظام اللّيبي السابق وراء الهجوم على مقرّ إقامة القنصل العام التّونسي بطرابلس

أكّد مصدر موثوق من الأراضي الليبية لتونس الرقمية، اليوم الأربعاء 27 جوان 2012، أنّ الجهة المشتبه بها في الهجوم على  مقرّ إقامة القنصل العام التونسي بطرابلس، العاصمة اللّيبية بواسطة قنبلة، هم من أزلام النظام الليبي السابق الذين، حسب تعبيره، يريدون إثبات وجودهم.

وأضاف مصدرنا، أنّ أحد الرّاكبين بسيّارتين قامتا بإلقاء قنبلة يدوية الصنع على مقرّ إقامة القنصل العام التونسي بطرابلس يوم الثلاثاء 26 جوان 2012، وأشار إلى أنّهم كانوا ينتظرون مثل هذه الحوادث خاصة بعد الهجوم على السفارة التونسية مؤخّرا وبعد تسليم البغدادي المحمودي، مؤكّدا أنّ الأمن الليبي قد حضر بمكان الحادثة لإجراء الأبحاث اللّازمة.

لمتابعة كلّ المستجدّات في مختلف المجالات في تونس
تابعوا الصفحة الرّسمية لتونس الرّقمية في اليوتيوب

تعليقات

الى الاعلى