-

أنصار الشريعة: النهضة هي من دعتنا لحماية المؤسسات

أكد الناطق الرسمي باسم التيار السلفي الجهادي ابراهيم التونسي قيادات محلية ومركزية من حركة النهضة دعتهم لحراسة المؤسسات العامة والخاصة يوم جنازة شكري بلعيد.

وأضاف ابراهيم التونسي لجردة الشروق ” إن جزءا كبيرا من المواطنين وخاصة في الاحياء الشعبية  كانوا سعداء بحراستنا لممتلكاتهم  وطلبوا منا مواصلة حمايتهم في ظل غياب قوات الامن وهذا ما يهم تيارنا هو الشعب فنحن كسلفيين لا ننتظر مدحا من اي حزب مهما كان وسنبقى في خدمة من يحتاجنا ولن نكترث لوزارة الداخلية “.

كما أردف الناشط السفلي ” حركة النهضة دعتنا أمس للمشاركة في مظاهرتهم بشارع الحبيب بورقيبة و لكن التيار السلفي الجهادي رفض لأننا لن نسمح لهم بالتلاعب بنا مجددا هذا بالإضافة إلى كوننا غير مقتنعين بأهداف هذه المظاهرة التي لا تتماشي مع مبادئنا  فالحكومة لم تنجح في تحقيق العدالة الاجتماعية وتوفير مواطن شغل للعاطلين عن العمل وتفاقمت البطالة وتضاعفت  اسعار المعيشة  ولم تحاسب الفاسدين وتفتح ملفاتهم  فعن أي شرعية يتحدثون ؟ “

 

لمتابعة كلّ المستجدّات في مختلف المجالات في تونس
تابعوا الصفحة الرّسمية لتونس الرّقمية في اليوتيوب

تعليقات

الى الاعلى