مجتمع

أول صورة واضحة للمصري مشعّل الفتنة بفيلمه المسيء للرسول

في السباق الذي احتدم بين وسائل الإعلام العالمية للحصول على أول صورة واضحة للمصري صانع الفيلم المسيء للرسول (صلى الله عليه وسلم)، فازت بالسباق صحيفة “ديلي ميل” البريطانية بطبعتها اليوم الأحد،16 سبتمبر 2012، وفيها تذكر أنها حصلت على أول صورة للرجل الذي سال بسببه الدم الدبلوماسي، وعمت الأرض احتجاجات وغضباً لم يهدأ بعد، لأنه الصانع الأول للفيلم المسيء للرسول، وهو الأمريكي من أصل مصري نيقولا باسيلي نيقولا.

ويبدو نيقولا البالغ من العمر 56 سنة في الصورة منشرحاً ينظر إلى آنا غورجي، وهي إحدى الممثلات الرئيسيات بالفيلم المثير للجدل.ولم تذكر الصحيفة المصدر الذي حصلت منه على الصورة، لكن يبدو أنها من الممثلة نفسها، باعتبارها تحدثت إلى صحيفة  “الديلي ميل”

والتي قالت إنها تعرضت لعملية غش وخداع من نيقولا الذي قام بدبلجة السينارية الأصلي، بحيث أصبحت عباراته معادية للإسلام.   ولعبت غورجي في الفيلم دور عروس شابة لبطل الفيلم، واسمه جورج، الذي أصبح بعد لاعباً لدور لرسول الله بعد دبلجة السيناريو التي لم تدرِ غورجي بحصولها إلا بعد أن ثار الجدل حول الفيلم، لذلك قالت: “أشعر بأنه (نيقولا) خدعني، وأصبحت لا أنام إلا بتناول حبوب منومة، وأمضيت الأيام السابقة وأنا أبكي”، وفق تعبيرها.

المصدر: العربية

لمتابعة كلّ المستجدّات في مختلف المجالات في تونس
تابعوا الصفحة الرّسمية لتونس الرّقمية في اليوتيوب

تعليقات

الى الاعلى