مجتمع

إجراءات جديدة بمجلس نواب الشّعب على إثر الاعتداء على الحزب الدستوري الحر

قرّر مكتب مجلس نواب الشّعب إتخاذ عدد من الإجراءات لتنظيم دخول الزوار إلى مقر البرلمان تجنبا لتكرار حادثة التّهجم على نواب كتلة الدّستوري الحرّ من قبل عائلات جرحى وشهداء الثورة.

وتتلخص الإجراءات في مذكرة تنص على أنّه يتوجب على كلّ نائب شعب الإعلام بإدخال أي شخص قبل يوم واحد و أن لا يتجاوز عدد الضّيوف 3 أشخاص مع إمضائهم على التزام بإحترام أحكام النّظام الدّاخلي للبرلمان بالإضافة إلى مرافقتهم من قبل النّواب داخل الفضاءات المخصّصة للضّيوف فقط.

و يذكر أنّ عددا من المحتجين من عائلات شهداء وجرحى الثّورة رفعوا شعار ‘ديغاج’ ضدّ رئيسة كتلة الدّستوري الحر عبير موسي ونوابها أمام مدخل قاعة الجلسات لمجلس نواب الشعب يوم 16 جانفي 2020 ممّا أحدث حالة من التّشنج داخل البرلمان خاصة بعد محاولة بعض المحتجين اقتحام قاعة الجلسات.

 

لمتابعة كلّ المستجدّات في مختلف المجالات في تونس
تابعوا الصفحة الرّسمية لتونس الرّقمية في اليوتيوب

تعليقات

الى الاعلى
Facebook Auto Publish Powered By : XYZScripts.com