مجتمع

إدراج شهداء الحوض المنجمي ضمن شهداء الثورة

بعد ما أثاره قرار عدم إدراج شهداء وجرحى انتفاضة الحوض المنجمي، بالمرسوم 97 من استياء لدى أهالي قفصة، تقرّر سحب كلّ مقتضيات هذا الفصل للتعويض لعائلات شهداء وجرحى انتفاضة الحوض.

أكد وزير حقوق الإنسان و العدالة الإنتقالية سمير ديلو أمس الأحد 13 جانفي، أنه سيتم سحب كل مقتضيات المرسوم عدد 97 على عائلات شهداء وجرحى إنتفاضة الحوض المنجمي، وينص هذا المرسوم على الإنتداب المباشر لفرد من كل عائلة شهيد وتشغيل جميع الجرحى إلى جانب منحهم بطاقات علاج ونقل مجانية، وتمكينهم من التسبقة على التعويضات التي كان تلقاها بقية عائلات شهداء وجرحى الثورة.

كما أوضح سمير ديلو أن الشروع في تطبيق هذا الإجراء سيتم خلال الأيام القادمة ويذكر أن هذا القرار يأتي بعد سلسلة إحتجاجات ومطالبات متكررة من قبل عائلات شهداء وجرحى أحداث الحوض المنجمي لسنة 2008.

لمتابعة كلّ المستجدّات في مختلف المجالات في تونس
تابعوا الصفحة الرّسمية لتونس الرّقمية في اليوتيوب

تعليقات

الى الاعلى