مجتمع

تأجيل استنطاق عدد من النشطاء السياسيين على خلفية أحداث الإعتداء على الرؤساء الثلاث بسيدي بوزيد

sidi bouzid علمت تونس الرقمية بأنه تمّ ظهر الأمس إستدعاء مجموعة من مناضلي الحراك الاجتماعي بسيدي بوزيد للحضور صباح  اليوم 22 جانفي 2014 الى ثكنة العوينة للحرس الوطني بتونس العاصمة من إجل إستنطاقهم في قضية “المنصة” و هم: لزهر الغربي عضو المكتب التنفيذي للاتحاد الجهوي للشغل عبد الوهاب جلالي هيئة حماية الثورة و كما الجلالي ناشط سياسي و فتحي العافي و محمد منصري و

وإثر مفاوضات بين قيادات في إتحاد الشغل ووزارة الداخلية تم الإكتفاء بالإستماع إلى شهادة النقابي وعضو الجبهة الشعبية يوسف الزاوي من قبل الفرقة الثانية للابحاث بالثكنة الوطنية للحرس الوطني بالعوينة بخصوص ما عرف بأحداث المنصة التي تم خلالها الاعتداء على منصة الرؤساء الثلاث يوم 17 ديسمبر 2012

و في هذا الخصوص أصدر الإتحاد الجهوي للشغل في سيدي بوزيد بيانا أكد فيه أنه سيقع تنظيم إضراب عام في الجهة دون تحديد التاريخ المزمع تنفيذه فيه وندّد إتحاد الشغل بكثرة الايقافات التي تستهدف النقابيين والإستدعاءات الامنية الاستفزازية و التتبعات العدلية .

لمتابعة كلّ المستجدّات في مختلف المجالات في تونس
تابعوا الصفحة الرّسمية لتونس الرّقمية في اليوتيوب

تعليقات

الى الاعلى