مجتمع

الإعلامي التونسي محمود بوناب غدا أمام المحكمة الجنائية القطرية

 تنعقد يوم غد 5 فيفري بقطر جلسة محاكمة في المحكمة الجنائية بالدوحة لمقاضاة الإعلامي التونسي محمود بوناب المدير العام السابق للجزيرة للأطفال على خلفية اتهامه بالاستيلاء على أموال المؤسسة وإهدارها.

 وأفادت مصادر مطّلعة للصباح الأسبوعي، أن محامي الدفاع سيطلب التأجيل ليتمكن من الاطلاع الكامل على الملف.

ويذكر أن بوناب والذي غادر تونس في سن 19 سنة ومؤسس الجزيرة للأطفال سنة 2004 ممنوع من السفر منذ ما يزيد عن 16 شهرا حيث كان عدد المتهمين معه في القضية 10 أشخاص آخرين قررت بعدها النيابة العمومية القطرية إخلاء سبيل 8 منهم لعدم وجود دليل على تورطهم في ما نسب إليهم رغم أن تقريرها قد برأه كذلك.

وللتّذكير، راتب محمود  تمّ إيقافه منذ شهرين كما منع من العمل داخل قطر وخارجها رغم مطالبات العديد من الجهات على غرار اتحاد الصحفيين العرب السلطات القطرية بالإفراج عنه على اعتباره محتجزا في قطر منذ 27 سبتمبر 2011.

لمتابعة كلّ المستجدّات في مختلف المجالات في تونس
تابعوا الصفحة الرّسمية لتونس الرّقمية في اليوتيوب

تعليقات

الى الاعلى