مجتمع

التحقيق في ملف الجوسسة الروسية في تونس

ينظر القضاء التونسي قريبا في قضيّة جوسسة روسية على تونس تورّط فيها 4 تونسيين مع ديبلوماسيين روس، تعمّدوا الاستيلاء على بيانات من عدد من البلديات.

المتهم الروسي ميخائيل سالوكوف Michael SALIKOV الذي كان نائبا لمدير المركز الثقافي الروسي مع الديبلوماسي كيامران راجيموف Kyamran RAGIMOV انتدبا أعوانا يعملون ببلديات تونسية في بنزرت و باب سويقة و المنزه و العوينة.

و يقوم أعوان البلدية بتزويد الديبلوماسيين الروس بمعطيات و قاعدة بيانات متعلّقة بالمواطنين و إدارات مهمّة لقاء مبالغ مالية وفق ما أوردته إذاعة شمس أف أم.

و حسي نفس المصدر  فإنّ الروسيان تمّ الافراج عنهما لتمتعهما بالحصانة الديبلوماسية.

لمتابعة كلّ المستجدّات في مختلف المجالات في تونس
تابعوا الصفحة الرّسمية لتونس الرّقمية في اليوتيوب

تعليقات

الى الاعلى