مجتمع

التّنديد بـ”الحملة التي تستهدف قوّات الأمن التونسية”

شجبت كل من النقابة الوطنية لقوات الامن الداخلي والجمعية التونسية من أجل شرطة وطنية ما أسمته بـ”الحملة المغرضة التي تشنها بعض الأطراف على المواقع الاجتماعية والصحف الالكترونية وتستهدف اطارات وأعوان قوات  الأمن الداخلي”.وحذّرت كل من النقابة والجمعية في بيانين لهما أمس الاثنين 21 نوفمبر، بأنّ “هذه الحملة مسّت عديد الاطارات وأعوان الأمن في أعراضهم ومسارهم المهني وحاولت تضليل الرأي العام والاعلام لإستهداف الاستقرار الأمني الذي تشهده البلاد منذ فترة”.وأكدتا “الوعي بالمخطط الذي يستهدف المؤسسة الأمنية لغاية ضرب المصالح العليا للبلاد وادخالها في دوامة جديدة من الفوضى خدمة لأغراض فئوية ضيّقة تقف وراءها أطراف معروفة”.

المصدر: وات

لمتابعة كلّ المستجدّات في مختلف المجالات في تونس
تابعوا الصفحة الرّسمية لتونس الرّقمية في اليوتيوب

تعليقات

الى الاعلى