مجتمع

الجمعية الدولية لمساندة المساجين السياسيين تندّد بمحاكمة المدّون حكيم الغانمي

أصدرت أمس، الجمعية الدولية لمساندة المساجين السياسيين بيانا، تعبر فيه عن تضامنها مع المدون حكيم الغانمي الذي من المنتظر يمثل أمام المحكمة العسكرية الدائمة بصفاقس يوم 03 جويلية 2013 لمحاكمته من أجل المس من كرامة الجيش والإساءة إلى الغير عبر الشبكات العمومية للاتصالات.

 واعتبرت الجمعية أن هذه القضية هي قضية سياسية بامتياز وجرائم ملفقة ضده بهدف إسكات صوته وقلمه وضربا للعمل الصحفي المستقل ولحرية الكلمة والرأي مستغربة من تواصل محاكمة المدنيين أمام القضاء العسكري.

 وطالبت الجمعية السلط التونسية بإيقاف جميع التتبعات القضائية بحق عبد الحكيم الغانمي داعية جميع المنظمات الحقوقية الداخلية والخارجية لتكثيف الجهود وتنسيقها من أجل إيقاف جميع التتبعات الجارية ضد مساجين الرأي حاليا وغلق هذا الملف نهائيا.

لمتابعة كلّ المستجدّات في مختلف المجالات في تونس
تابعوا الصفحة الرّسمية لتونس الرّقمية في اليوتيوب

تعليقات

الى الاعلى
Facebook Auto Publish Powered By : XYZScripts.com