مجتمع

الحكم بسنتين سجنا على المتّهمِين في قضيّة “برّاكة الساحل”

قضت الدّائرة الجناحيّة بمحكمة الاستئناف العسكرية بتونس، صباح السبت 07 أفريل 2012،  في المتّهمِين  في قضيّة ما يعرف “ببراكة الساحل” بالسّجن سنتين وهم محمد علي القنزوعي وعبد الرحمان القاسمي ومحمد الناصر العليبي  وعبد الله القلال .

ووصف محامي المتّهمِين الاستاذ حسن الغضباني الحكم “بالظالم والجائر والقضاء بهذا الحكم قد أثبت عدم استقلاليتة وتبعيته المطلقة لأجندات الحكومة”.

وأضاف بأنّ لسان الدفاع عن المتّهمِين سيلتجأ إلى محكمة  التعقيب حتى يجد فيها حسب “قوله سبيلا لإنصاف المتّهمِين،  وتعديلا للحكم الصادر.”

وتعود أطوار قضية برّاكة الساحل إلى سنة 1991 حيث اتّهم عدد  عدد من ضبّاط الجيش الوطني بالتخطيط لانقلاب عسكري على نظام  الرئيس السابق، ممّا جعلهم عرضة لعمليّات تعذيب طيلة مدة  إيقافهم .

المصدر: وات

لمتابعة كلّ المستجدّات في مختلف المجالات في تونس
تابعوا الصفحة الرّسمية لتونس الرّقمية في اليوتيوب

تعليقات

الى الاعلى