مجتمع

الخطوط التّونسية تعلّق رحلاتها مؤقّتا نحو العاصمة الليبية طرابلس

أعلنت الخطوط التونسية الأحد 27 نوفمبر قرارها تعليق رحلاتها مؤقتا نحو العاصمة اللّيبيّة طرابلس في انتظار تحسن الأوضاع الأمنية بها خاصة بعد الحادث الذي جد أمس السبت بمطار معيتيقة الواقع بضواحي طرابلس موضحة في سياق آخر أن رحلات الناقل التونسي باتجاه بنغازي ستتواصل دون تغيير.

وتجدر الإشارة إلى أن رحلة الخطوط التونسية رقم 418 ليوم السبت المتجهة من طرابلس إلى تونس تعطلت على الساعة الثالثة والنصف بعد الزوال نتيجة منعها من قبل مجموعة مسلحة من الثوار الليبيين.

وقد تمكنت الطائرة من الاقلاع بعد ست ساعات من التأخير وعلى متنها 54 راكبا من بينهم سبعة تونسيين و47 مواطنا ليبيا من المصابين.

وبحسب ديبلوماسي تونسي في طرابلس فقد أقدم حوالي 300 فردا مسلحا من الثوار الليبيين من أبناء حي سوق الجمعة، أحد أحياء العاصمة طرابلس، عمدوا إلى بث البلبلة في مطار المعيتيقة ومنعوا اقلاع طائرة تابعة للخطوط التونسية من نوع أرباص أ 320 لممارسة ضغط على حكومة بلادهم لتسليمهم مدبري الكمين الذين نصب لعدد من متساكني حيهم يوم الجمعة بمنطقة بني وليد.

وقد أمكن للطائرة مواصلة رحلتها بعد أن قام ديبلوماسيان تونسيان يعملان بالسفارة التونسية بطرابلس بمفاوضات مع هذه المجموعة.

المصدر: وات

لمتابعة كلّ المستجدّات في مختلف المجالات في تونس
تابعوا الصفحة الرّسمية لتونس الرّقمية في اليوتيوب

تعليقات

الى الاعلى