مجتمع

الشريط الحدودي بتطاوين ومدنين: الجيش يُطيح بــ 42 مُهرّبا في أسبوع واحد

تمكنت الوحدات العسكرية التابعة لجيش البر والمحمولة جوا خلال الفترة الممتدة من 18 سبتمبر الى ال24 من نفس الشهر من ايقاف 42 مهربا كلهم تونسيون ماعدا واحد فقط يحمل الجنسية الليبية الى جانب حجز كمية كبيرة من المحروقات والسجائر المهربة وذلك بالمنطقة الحدودية العازلة بالشريط الحدودي لولايتي مدنين وتطاوين وفق ما صرح به الناطق باسم وزارة الدفاع الوطني العقيد بلحسن الوسلاتي لمراسلة تونس الرقمية بالجهة

وحسب نفس المصدر فان المحجوز تمثل في 6 سيارات و13 شاحنة كانت محملة ب31000 لتر من المحروقات و80500 علبة سجائر.
واضاف الوسلاتي ان احد المقبوض عليهم تعرض لاصابة بطلق ناري على مستوى الساق بسلاح احدى الدوريات البرية العسكرية لعدم امتثاله لاوامر التوقف ومحاولة فراره ومن معه من مهربين على متن سياراتهم مشيرا الى ان المصاب سُلّم وباقي الموقوفين الى المصالح الامنية بعد إسعافه فيما أودع المحجوز بالمستودع الديواني.

لمتابعة كلّ المستجدّات في مختلف المجالات في تونس
تابعوا الصفحة الرّسمية لتونس الرّقمية في اليوتيوب

تعليقات

الى الاعلى