مجتمع

القضاء يفرج عن 15 موقوف إثر أحداث العنف الأخيرة من مجموع 75 متّهم شملتهم الأبحاث العدليّة

أحيل أول أمس على عدد من قضاة التّحقيق بالمحكمة الابتدائية بتونس 75 شخصا شملتهم الأبحاث في الأحداث التي شهدتها خلال الأسبوع الفارط عدة مناطق بولايات تونس الكبرى على خلفية الصور المسيئة للذات الإلهية والرسول الكريم التي قيل إنّها عرضت بقصر العبدلية بالمرسى وقد تم الإفراج عن 15 منهم بعد أن تبيّن عدم ضلوعهم في الأضرار وأعمال الشّغب.

فقد أحيل على أنظار قاضي التّحقيق بالمكتب 18 ثلاثة متّهمين جاء في الأبحاث أنّه تمّ القبض عليهم بعد تعمّد مجموعة من المحتجّين يوم 12 جوان الجاري قطع الطريق بمنطقة حيّ الانطلاقة ورمي أعوان الأمن بالزّجاجات الحارقة والحجارة والمواد الصلبة مما تسبب في حالة من الفوضى والشغب.

وأحيل على أنظار قاضي التحقيق بالمكتب الخامس 15 شخصا ألقي القبض عليهم بحي مراد بسيدي حسين إثر أعمال الحرق والشغب التي جدت بالمنطقة والتي على إثرها تمّ اقتحام مقرّ المحكمة الابتدائية بتونس 2 ومحاولة التّهجّم على مركزي العطّار والجيّارة قبل أن يقـــــوم عدد منهم بإحضار قطع من الخردة والعجلات المطاطية وإشعالها بالطريق العام.

وفي نفس الإطار أحيل على قاضي التحقيق بالمكتب السادس عشر خمسة أشخاص بينهم طالبان على خلفية محاولة اقتحام ثكنة الأمن الوطني بحي الخضراء، ومثل أمام قاضي التّحقيق بالمكتب 17 بالمحكمة ذاتها 16 شخصا بينهم تاجر وطالبان وثلاثة عمال بشركة وسائقان بإدارة وسائق سيارة أجرة وعاملان وحارسان بمدرسة وتلميذ وموظف.

وجاء على لسان عدد منهم أنّهم علموا بعرض صور مسيئة للذات الإلهية والرسول الكريم بفضاء العبدلية إثر نشرة الأخبار فتحوّلوا على متن سيارة إلى قصر العبدلية معارضة منهم لما تم عرضه غير أنّه تعذّر عليهم الوصول،فعادوا أدراجهم.

كما أحيل شخصان على قاضي الأطفال، فيما تمّ إيداع 24 شخصا السجن تمهيدا لمحاكمتهم أمام الدائرة الجناحية.

وفي السياق ذاته، أحيل على أنظار قاضي التحقيق بالمكتب الثاني عشر 10 أشخاص قالوا إنهم استقلّوا شاحنة قصد التّوجه إلى قصر العبدلية بعد أن تجمّعوا أمام أحد الجوامع قبل أن يهاجموا المحكمة الابتدائية بتونس 2 ومركز العطار ويحرقوا شاحنة الحماية المدنية ويهاجموا مركز العطار.

يذكر أن المتّهمين أحيلوا على القضاء من أجل تكوين والانخراط في وفاق بقصد تحضير أو ارتكاب اعتداء على الأشخاص أو الأملاك والمشاركة في عمليات عنف وقع بالسلاح والاعتداء بالضرب على موظف عمومي حال مباشرته لعمله ومحاولة الأضرار عمدا بملك الغير ومخالفة إجراءات الطوارئ وتعطيل الجولان.

المصدر: الصباح

لمتابعة كلّ المستجدّات في مختلف المجالات في تونس
تابعوا الصفحة الرّسمية لتونس الرّقمية في اليوتيوب

تعليقات

الى الاعلى