مجتمع

القيروان: احتجاجات تطالب بالتشغيل ومحاولة لحرق مركز الأمن

عاشت مدينة القيروان ليلة أمس الاثنين على وقع موجة من الاحتجاجات وأعمال شغب نظمها عدد من شباب بعض الأحياء للمطالبة بالتشغيل.

وعمد المحتجون إلى حرق العجلات المطاطية ومنع السيارات من المرور ومهاجمة السّواق واقتلاع أشجار الزينة الموجودة في الشوارع ومحاولة حرق مركز الأمن، مما استوجب تدخل الوحدات الأمنية مدعومة بالجيش الوطني واستعمال الغاز المسيل للدموع لتفريق المحتجين.

وذكر مراسل شمس  أف أم في الجهة أن الرئيس المدير العام لإذاعة صبرة أف أم، تعرض للاعتداء المادي واللفظي من قبل المحتجين أثناء تغطيته للأحداث.

لمتابعة كلّ المستجدّات في مختلف المجالات في تونس
تابعوا الصفحة الرّسمية لتونس الرّقمية في اليوتيوب

تعليقات

الى الاعلى