-

“الكنام” يواجه عجزا بـ32 مليون دينار ويقترح الترفيع في الأداءات للخروج من أزمته

cnam-logo-08102012-1سجّل  الصندوق الوطني للتأمين على المرض حاليا عجزا بـ 32 مليون دينار وفق ما أفاد به الملحق الصحفي بالصندوق يونس بن نجمة.

وأوضح المتحدّث أنّ هذا العجز يعود بالأساس إلى إرتفاع كلفة إسترجاع مصاريف الأدوية وتأخرّ مساهمات الصندوق الوطني للضمان الإجتماعي وبالخصوص الصندوق الوطني للتقاعد والحيطة الإجتماعية مؤكّدا إرتباط ميزانية صندوق التأمين على المرض مباشرة بميزانية الصناديق الإجتماعية التي تمرّ حاليا بوضعية حرجة وتعيش أزمة مالية غير مسبوقة.

ولإيجاد حلّ لهذه الأزمة إقترح بن نجمة تنويع مصادر تمويل الصندوق الوطني للتأمين على المرض من خلال الترفيع في الأداءات على السجائر والمكالمات الهاتفية وشركات التأمين.

وأضاف لايمكن الترفيع في مساهمة المواطن في الصندوق ومن الضروري إيجاد مصادر مالية أخرى على غرار بعض الدول المتقدّمة مثل بلجيكا حيث لا تتجاوز فيها مساهمة الصناديق الإجتماعية في الميزانية 60 بالمائة مقابل 100 بالمائة في تونس وفق ما أوردته وكالة تونس افريقيا للأنباء.

لمتابعة كلّ المستجدّات في مختلف المجالات في تونس
تابعوا الصفحة الرّسمية لتونس الرّقمية في اليوتيوب

تعليقات

الى الاعلى