مجتمع

النقابة الأساسية للإذاعة التونسية تتّهم الرئيس المدير العام المستقيل بتدمير المؤسسة

وجّهت النقابة الأساسية للإذاعة التونسية، اليوم الإثنين 04 مارس 2019، تهما للرئيس المدير العام المستقيل عبد الرزاق الطبيب بتدمير المؤسسة وإغراقها في الديون.

حيث أشار الكاتب العام للنقابة عبد السلام الشنطوري، إلى أنّ الرئيس المدير العام المستقيل ومنذ تسلمه لمنصبه في جويلية 2014 وإلى تاريخ استقالته يوم 04 فيفري 2019 لم يشتغل سوى 7 أشهر فقط، مشيرا إلى أنه كان يباشر مهامه من منزله حيث يتم توجيه مراسلات ووثائق له إلى بيته لإمضاءها.

وفي تصريح اإذاعة “شمس أف أم” أكّد المصدر ذاته أنّه ومنذ استقالته يوم 04 فيفري أصبح يعتمد سياسة الاستفزاز وبات يسجل حضوره يوميا في الإذاعة، مبينا أن أغلب المديرين الجهويين الذين عينهم الطبيب لا يباشرون عملهم في مقرات الإذاعات.

 

لمتابعة كلّ المستجدّات في مختلف المجالات في تونس
تابعوا الصفحة الرّسمية لتونس الرّقمية في اليوتيوب

تعليقات

الى الاعلى
Facebook Auto Publish Powered By : XYZScripts.com