مجتمع

اليوم في العاصمة : مواجهات بين أشخاص ملتحين وأعوان الأمن في المنار تسفر عن اعتقال 7 أشخاص

بعد تفريقها من قبل قوات الأمن على مستوى شارع محمد الخامس بالعاصمة صباح اليوم، تحركت مجموعة من الملتحين الذّين كانوا متّجهين للتظاهر أمام مقر قناة “نسمة” ، باتجاه مسجد المركّب الجامعي بمنطقة المنار بالعاصمة إثر تبادل الرسائل القصيرة رافعين أعلام حزب “التحرير” غير المعترف به لإعادة التنظّم والتظاهر وهو مادفع بالأحداث إلى التطوّر إلى مواجهات مع قوات الأمن التي حضرت بكثافة معزّزة بعدد من السيّارات والأعوان.

وباحتدام المواجهات احتمت مجموعة الأشخاص الملتحين بالمسجد الواقع بالمركب الجامعي بالمنار، وفي أثناء ذلك حضر عدد من الشبان من حيّ الزّياتين بمنطقة “الجبل الأحمر” لدعم أولئك الأشخاص فقاموا برشق أعوان الشرطة بالحجارة مما أجبر هذه القوات على التراجع.

وقد تعطّلت حركة المرور على مستوى محوّل المنار لبضع دقائق . كما أنّ عددا من شباب حي الزّياتين عملوا على استفزاز قوات الأمن ومحاولة جرّهم إلى المكان الذي يسهل عليهم فيه الهجوم على عناصر الأمن بالحجارة ولا يتأثرون في الوقت ذاته بقنابل الغاز المسيل للدموع.

لكن رئيس الفرقة الأمنيّة أمر قواته بعدم الانقياد وراء تلك الاستفزازات أو الردّ على الشباب على أمل أن يعودوا إلى منازلهم وتستقر الأوضاع. وخوفا من انتقال المواجهات إلى عدد من الأحياء الشعبية المجاورة على غرار حيّ التضامن.

هذا وتفيد المعلومات التي لدينا أنّه في خضم هذه الأحداث تمّ اعتقال نحو 200 شخص، وبعد التحريات تمّ الإبقاء على 7 منهم فيد الإيقاف وأُطلق سراح البقية.

لمتابعة كلّ المستجدّات في مختلف المجالات في تونس
تابعوا الصفحة الرّسمية لتونس الرّقمية في اليوتيوب

تعليقات

الى الاعلى