مجتمع

انطلاق وزارة التجارة في جرد كل مخازن التبريد للتحكم في مسالك التوزيع و إبعاد الوسطاء المساهمين في زيادة سعر المنتوجات

كشف وزير التجارة محمد بوسعيد اليوم عن الاهتمام الأول للوزارة و المتمثل في قفة المواطن, مشيرا إلى أن الوزارة قامت بمجموعة من الاجراءات قبل شهر رمضان للتحكم في الأسعار والمحافظة على جهاز الانتاج.

وقد تمثلت جل هذه الاجراءات في:

تسقيف هامش الربح للخضر و الغلال.

تجريم الزيادة عن هامش الربح و غلق محلات المخالفين.

تسقيف هامش الربح في الدواجن بـ15% .

و أفاد وزير التجارة أن ارتفاع أسعار بعض المنتوجات على غرار البصل كان نتيجة للعوامل المناخية و انحباس الأمطار، مشددا على أن الوزارة لن تلجأ إلى التوريد .

وكشف بوسعيد عن انطلاق الوزارة في جرد كل مخازن التبريد من أجل التحكم في مسالك التوزيع وابعاد الوسطاء المساهمين في زيادة سعر المنتوجات.

ومن جهة أخرى، أشار محمد بوسعيد إلى محدودية الامكانيات البشرية في أجهزة الرقابة إضافة إلى ضعف الموارد اللوجستية دعيا إلى ضرورة إحداث جهاز رقابي جديد يحتوي على مختلف الإختصاصات و التجهيزات و المعدات اللوجستية, مؤكدا أنه سيتم توجيه مشروع في هذا الخصوص إلى البرلمان.

لمتابعة كلّ المستجدّات في مختلف المجالات في تونس
تابعوا الصفحة الرّسمية لتونس الرّقمية في اليوتيوب

تعليقات

الى الاعلى