مجتمع

اﻟﺠﺒﮭﺔ اﻟﺘّﻮﻧﺴﯿﺔ ﻟﻠﺠﻤﻌﯿّﺎت اﻹﺳﻼﻣﯿﺔ: “الإﻧﻔﻼﺗﺎت التي جدّت إثر اﺧﺘﺘﺎم تظاهرة “نصرة كتاب الله” ﻻ تُلزم إﻻّ أﺻﺤﺎبها”

أﻛّﺪت اﻟﺠﺒﮭﺔ اﻟﺘّﻮﻧﺴﯿﺔ ﻟﻠﺠﻤﻌﯿﺎت اﻹﺳﻼﻣﯿﺔ ﻓﻲ ﺑﯿﺎن ﻟﮭﺎ اﻟﺜﻼﺛﺎء، 27 مارس 2012، أﻧّﮭﺎ ﻟﻢ ﺗﺪّﺧﺮ ﺟﮭﺪا ﻟﺤﺴﻦ ﺗﻨﻈﯿﻢ تظاهرة نصرة كتاب الله، الأحد الماضي، ﻣﺒﯿّﻨﺔ أﻧّه “إن وﻗﻌﺖ ﺑﻌﺾ الإﻧﻔﻼﺗﺎت واﻟﺘّﺠﺎوزات ﺑﻌﺪ اﺧﺘﺘﺎم اﻟﺘّﻈﺎھﺮة فإﻧّﮭﺎ ﻻ ﺗﻠﺰم إﻻّ أﺻﺤﺎﺑﮭﺎ”.

وأفادت الجبهة  أﻧّﮭﺎ رﻓﻀﺖ اﻷﺳﺒﻮع اﻟﻤﺎﺿﻲ اﻗﺘﺮاح وزارة اﻟﺪّاﺧﻠﯿﺔ اﻟﺪّاﻋﻲ إﻟﻰ ﺗﻨﻈﯿﻢ “اﻟﻮﻗﻔﺔ اﻟﺠﻤﺎھﯿﺮﯾﺔ ﻟﻨﺼﺮة ﻛﺘﺎب الله ﯾﻮم الأﺣﺪ اﻟﻤﺎﺿﻲ ﻓﻲ ﺷﺎرع ﻣﺤﻤﺪ اﻟﺨﺎﻣﺲ ﺑﺘﻌﻠّﺔ أنّ ﻟﺸﺎرع اﻟﺤﺒﯿﺐ ﺑﻮرﻗﯿﺒﺔ (ﺣﺴﺐ اﻟﻮزارة) “ﺣﺴﺎﺳﯿﺔ ﺧﺎﺻّﺔ ﻟﻤﺜﻞ ھﺬه اﻟﺘﻈﺎھﺮات” ﻣﺆﻛّﺪة أﻧّﮭﺎ أﺻﺮّت ﻋﻠﻰﺗﻨﻈﯿﻢ ھﺬه اﻟﻮﻗﻔﺔ أﻣﺎم اﻟﻤﺴﺮح اﻟﺒﻠﺪي.

وأﺿﺎﻓﺖ أﻧّه أﻣﺎم ﻏﯿﺎب ﺗﻘﺪﯾﻢ اﻟﻮزارة ﻣﻮاﻓﻘﺘﮭﺎ ﺑﻌﺪ 72 ﺳﺎﻋﺔ ﻋﻠﻰ ﺗﻘﺪﯾﻢ اﻟﻄﻠﺐ ﺗﻢّ اﻋﺘﺒﺎر ذﻟﻚ “إذﻧﺎ رﺳﻤﯿﺎ” ﻟﻠﻨّﺸﺎط ﻣﺆﻛّﺪة، ﻣﻦ ﺟﮭﺔ أﺧﺮى، أﻧّﮭﺎ ﺗﻔﺎﺟﺄت ﺑﻘﺮار وزارة اﻟﺪّاﺧﻠﯿﺔ ﯾﻮم اﻟﺴﺒﺖ اﻟﻤﺎﺿﻲ اﻟﺴﻤﺎح ﺑﺘﻨﻈﯿﻢ ﺗﻈﺎھﺮة ﻣﺴﺮﺣﯿﺔ أﻣﺎم اﻟﻤﺴﺮح اﻟﺒﻠﺪي ﻓﻲ ﻧﻔﺲ اﻟﯿﻮم “الأﺣﺪ” وﻓﻲ ﻧﻔﺲ اﻟﺘّﻮﻗﯿﺖ ﻣﻤّﺎ ﺗﻄﻠّﺐ ﻣﻦ ﻗﯿﺎدة اﻟﺠﺒﮭﺔ، وﻓﻖ ذات اﻟﺒﯿﺎن، اﻟﺘّﺄﻛﯿﺪ ﻋﻠﻰ ﺿﺮورة ﻧﻘﻞ “اﻟﻮﻗﻔﺔ اﻟﺠﻤﺎھﯿﺮﯾﺔ” ﻗﺮب ﺳﺎﺣﺔ 14 ﺟﺎﻧﻔﻲ اﻟﻮاﻗﻌﺔ ﺑﺸﺎرع اﻟﺤﺒﯿﺐ ﺑﻮرﻗﯿﺒﺔ.المصدر: وات

لمتابعة كلّ المستجدّات في مختلف المجالات في تونس
تابعوا الصفحة الرّسمية لتونس الرّقمية في اليوتيوب

تعليقات

الى الاعلى