مجتمع

بعثة دبلوماسية تتابع أوضاع التونسيين المحتجزين بمراكز الإيواء بإيطاليا

كوزارة الشؤون الخارجيةأكدّت وزارة الشؤون الخارجية أنّ مصالحها المختصة بالإدارة المركزية وبعثتيها الدبلوماسية والقنصلية بروما تتابع موضوع دخول بعض المهاجرين التونسيين بمركز الإيقاف والترحيل “بونتي قاليريا” بروما ايطاليا في إضراب جوع والإقدام على خياطة أفواههم احتجاجا على ظروف إحتجازهم.

وأوضحت الوزارة في بلاغ لها يوم الثلاثاء 24 ديسمبر 2013 أنّ الملحق الاجتماعي بالسفارة التونسية بروما قد تحوّل على الفور إلى مركز الإيقاف المذكور لمعاينة وضعيتهم وتحديد طلباتهم والتنسيق مع السلطات الايطالية المختصة قصد توفير الإحاطة الضرورية بهم وضمان حسن معاملتهم والإسراع في تسوية وضعياتهم.

لمتابعة كلّ المستجدّات في مختلف المجالات في تونس
تابعوا الصفحة الرّسمية لتونس الرّقمية في اليوتيوب

تعليقات

الى الاعلى