مجتمع

تونس- ألفة يوسف تردّ على رسالة سميّة الغنّوشي

قالت ألفة يوسف كردّ على سميّة الغنوشي،“نعم نحن بائسون…بائسون لأن جاهلا بأبسط قواعد الجغرافيا واللغة والمنطق والدبلوماسية وزير خارجية في بلدنا…

بائسون لأن يسارا ضائعا تحالف معكم في القصبة لينادي بمجلس تأسيسي حذرنا من تحوله بيسر إلى دكتاتورية…

بائسون لأن معارضين صدقوكم ودافعوا عنكم ووثقوا بكم ذات 18 أكتوبر واليوم تنتعتونهم بشتى النعوت..

بائسون لأن شعبا فقيرا صوت لكم معظمه من أجل كبش عيد أو لقمة غذاء أو بضع دنانير تسدّ الرّمق…

بائسون لأن معظم أتباعكم من الجهلة الذين لا يحسنون أصلا كتابة جملة بأي لغة، لأن أغلبهم من المهمشين الذين التقطتموهم بأموال قطر واستغللتم حقدهم وعنفهم لجعلهم من القطعان تطبّل لكم…

بائسون لأن شعبا اختاركم يقرأ نصف صفحة في السنة ويتصور أنه أذكى شعوب الأرض…

بائسون لأن جل الطلبة لم يشاهدوا يوما شريطا أو مسرحية..بائسون لأن جل شبابنا يعاني الكبت الجنسي والعاطفي ويحلم بمضاجعة كل الإناث ويعتبرهن أثناء وبعد المضاجعة بغايا ويريدون الزواج بعد ذلك بأبكار طاهرات…

بائسون لأن نسائنا المتعلمات العاملات يحلمن برجل يقسن قيمته وفق مدى ما يدفع لهن من مال مستبطنات صورة الجواري…

بائسون لأن إعلامنا لا يفكّر إلا في الفضائح والأوديمات…بائسون لأن أساتذنا ومعلمينا لا يدرّسون في القسم ويستغلون الأولياء في دروس خصوصية يقايضون بها النجاح…

بائسون لأننا نلقي الزبالة في الشارع فكيف لا ننتخب زبالة…بائسون لأننا عموما شعب متخلف جاهل حاقد فقير حاسد…فكيف لا يجد فيكم صورته يوما مّا…

عزاء واحد سيدتي…لهذا الشعب ميزة فقط…عبر التاريخ بكل عيوبه التي هي عيوبي…إنه شعب كريم لا يرضى بالذّلّ…فواصلوا إذلاله حتى ترون ما لا تتصوّرون…وستكون أول رسالة تعزية مني لك شخصيا أيتها الأميرة…”

لمتابعة كلّ المستجدّات في مختلف المجالات في تونس
تابعوا الصفحة الرّسمية لتونس الرّقمية في اليوتيوب

تعليقات

الى الاعلى