مجتمع

تونس- أمام المسرح البلدي: مئات من أنصار حزب التحرير يرفعون شعار”نرفض دستور التأسيسي العلماني”

tahrirإحتج المئات من أنصار حزب التحرير  الإسلامي عن رفضهم القطعي والتام لدستور تونس الجديد الذي تمت المصادقة عليه مساء الجمعة 23 جانفي 2014 فصلا فصلا بالمجلس التأسيسي.

وطالبوا في وقفة إحتجاجية إنتظمت تحت شعار “نرفض دستور التأسيسي العلماني” الجمعة أمام المسرح البلدي بشارع الحبيب بورقيبة بضرورة تحكيم شرع الله على حد تعبيرهم.

ورفع المحتجون رايات التوحيد البيضاء والسوداء ورددوا عديد الشعارات الرافضة لما اعتبروه دستورا يخالف الشريعة الإسلامية مشددين على أن الأمة تريد الخلافة من جديد وواصفين الدستور الجديد بأنه من صنع الاستعمار وفق اعتقادهم.

و بيّن الناطق الرسمي باسم حزب التحرير رضا بلحاج أنه تم التعامل في مضامين الدستور باستخفاف مع الإسلام وباحتقار مع الثورة على حد قوله.

كما جدّد بلحاج قوله بانّ  الدستور الجديد لا يمكن أن يعمر طويلا لأنه جاء حسب تقديره تحت وصاية أجنبية من حيث الفكر والايدولوجيا وحتى من حيث منهجية وإجراءات إعداده مؤكدا أن حزب التحرير لن يسكت على هذا الدستور الذي وصفه بالوضعي .

وشهدت هذه الوقفة الاحتجاجية تواجدا أمنيا مكثفا طوّق المكان إضافة إلى تخصيص حزب التحرير لعدد من أعضائه لتسهيل عملية المرور في شارع الحبيب بورقيبة.

لمتابعة كلّ المستجدّات في مختلف المجالات في تونس
تابعوا الصفحة الرّسمية لتونس الرّقمية في اليوتيوب

تعليقات

الى الاعلى