مجتمع

تونس- إتحاد الشغل يدين المساس بالمقدّسات الدينية

على إثر عرض الشريط الأمريكي وما يحمله من مساس بالمقدّسات الدينية والإساءة للرسول صلى الله عليه وسلم ندّد الإتحاد العام التونسي للشغل في بيان له هذه السلوكات الإستفزازية.

واعتبر أنّ الإهانات المتكرّرة للمقدّسات الإسلاميّة المتمثّلة في الرسوم المسيئة للرسول أو تجسيده في الشريط المذكور، هي أفعال مبتذلة وموجّهة لخدمة المصالح المعادية للإسلام وأعمالا مرفوضة أخلاقيا وقانونيا وإنسانيا لأنها تعبر عن ضيق أفق القائمين عليها وتعصّبهم وعدم فهمهم لجوهر الأديان وهي تصب في خانة القوى الصهيونية واليمينية التي تحاول منذ سنوات إدخال العالم في ما يسمى بصراع الحضارات والأديان وجرّ حراكها الشعبي إلى مهاترات التعصب وإلباسها لباس التطرف خدمة للقوى المناهضة للتعايش السلمي بين الشعوب والأديان.

وأبدى الإتحاد إستغرابه من توقيت دبلجة هذا الشريط وعرضه في نسخته العربيّة التي تتزامن مع ذكرى الحادي عشر من سبتمبر .

كما دعا في نفس البيان كافّة النقابات في العالم إلى إدانة هذه الأعمال الحاقدة وتجريم كل فعل يعتدي على المقدسات الإنسانية وتفعيل القنوات المتاحة للتظلّم دوليّا ورفع قضية لتتبع الأطراف المعتدية وتحميلها مسؤوليتها القانونية والأخلاقيّة ومطالبتها بالإعتذار للشعوب الإسلامية.

لمتابعة كلّ المستجدّات في مختلف المجالات في تونس
تابعوا الصفحة الرّسمية لتونس الرّقمية في اليوتيوب

تعليقات

الى الاعلى