مجتمع

تونس: إيداع إحدى مربّيات مركز رعاية أطفال التوحّد في السجن وإبقاء البقية بحالة سراح

أصدر قاضي التحقيق الأول بالمكتب الثالث بالمحكمة الابتدائية بأريانة، ليلة أمس الأربعاء 21 فيفري 2018، بطاقة إيداع بالسجن في حق إحدى المربيات في قضيّة الإعتداء على الأطفال بمركز رعاية أطفال التوحّد بجهة أريانة.

وأفاد مساعد وكيل الجمهورية بالمحكمة المذكورة، معز الغريبي في تصريح  لوكالة تونس افريقيا للانباء  بأن النيابة العموميّة إتخذت بعد ختم الأبحاث وإحالة ملف القضيّة إليها، قرارا بفتح بحث تحقيقي في القضية كما قرر قاضي التحقيق الأوّل الإبقاء على باقي المتّهمين بحالة سراح ومواصلة الابحاث.

ويذكر أن النيابة العموميّة كانت قد أذنت بالإحتفاظ بصاحبة المركز والمدرستين ومباشرة قضيّة عدليّة موضوعها “التعذيب وسوء معاملة القصر والإعتداء بالعنف على الطفولة”، بعد الانتشار الواسع لمقطع الفيديو في مواقع التواصل الاجتماعي.

ومن جهة أخرى قام عدد من أولياء الأطفال منظوري مركز رعاية أطفال التوحد بالمنزه السابع من ولاية أريانة، بتنفيذ وقفة مساندة لمديرة المركز، أمس الاربعاء  أمام مقر المحكمة الابتدائية في أريانة على خلفية الاحتفاظ بها بمعية مربيتين وعامل، أول أمس الإثنين، ومباشرة قضيّة عدليّة موضوعها ”التعذيب وسوء معاملة القصر والإعتداء بالعنف على الطفولة”.

لمتابعة كلّ المستجدّات في مختلف المجالات في تونس
تابعوا الصفحة الرّسمية لتونس الرّقمية في اليوتيوب

تعليقات

الى الاعلى