مجتمع

تونس: القضاء العسكري يستأنف النّظر في قضيّة شهداء تالة والقصرين وتاجروين والقيروان بداية من 2 أوت القادم

من المقرّر أن تباشر محكمة الاستئناف العسكرية بتونس بداية من يوم 2 أوت القادم النّظر في قضيّة شهداء وجرحى الثورة بكل من تالة والقصرين والقيروان وتاجروين في الفترة الممتدة بين 17 ديسمبر 2010 و14 جانفي 2011.

وكانت الدائرة الجنائية بالمحكمة العسكرية الابتدائية الدائمة بالكاف قد أصدرت قبل أسابيع قليلة أحكامها في هذه القضية وقضت بسجن الرئيس المخلوع زين العابدين بن علي بقية العمر من أجل القتل العمد مع سابقية القصد، والمشاركة في القتل العمد مع سابقية القصد، وبسجن وزير الداخلية السابق رفيق القاسمي (شهر بلحاج قاسم) لمدة 12 سنة، وسجن كل من المدير العام للأمن الوطني سابقا العادل التويري، والمدير العام لوحدات التدخل سابقا جلال بودريقة، والمدير العام السابق للأمن العمومي لطفي الزواوي، والمدير المركزي لمكافحة الإرهاب بالمصالح المختصة سابقا خالد بن سعيد، والعميد بوحدات التدخل بالشمال سابقا يوسف عبد العزيز لمدة عشرة أعوام، وسجن رئيس مركز شرطة حي النور بالقصرين وسام الورتتاني لمدة 15 سنة.

كما أصدرت أحكاما تقضي بسجن المقدّم بوحدات التّدخل سابقا البشير بالطيبي، والنّقيب بوحدات التدخل محمد المجاهد بنحولة لمدة ثمانية أعوام، ومفتّش الشرطة أيمن الكوكي لمدة عام واحد، وربح السماري مساعدة رئيس مركز الشرطة بتالة سابقا، والذهبي العابدي العون بوحدات التدخل لمدة عشرة أشهر.

فيما قضت بعدم سماع الدعوى في حق كل من مدير وحدات التدخّل سابقا العقيد المنصف العجيمي، والرائد بوحدات التّدخل خالد المرزوقي، والرائد بوحدات التدخل نعمان العايب، والنّقيب بوحدات التّدخل عياش بن السوسية، والملازم أول بوحدات التدخل وائل ملولي، ورئيس منطقة الأمن الوطني بالقصرين سابقا، ورئيس منطقة الأمن الوطني بمنزل تميم حاليا الحسين زيتون، ووزير الداخلية الأسبق أحمد فريعة، ومدير الأمن الرئاسي سابقا علي السرياطي، والمدير السابق للأمن الرئاسي المنصف كريفة.

كما قضت بتعويضات لعائلات الشهداء في حدود 30 ألف دينار لكل واحد من الوالدين و10 آلاف دينار لكل واحد من الإخوة بعد أن كان المحامون قد طالبوا بمليار تعويضا عن كل شهيد و10 آلاف دينار عن كل نقطة سقوط لجريح.

يذكر أن أحداث الثورة بالقصرين وتالة وتاجروين والقيروان خلفت 21 شهيدا سقطوا برصاص بوليس المخلوع وهم بلقاسم غضباني ووليد سعداوي ومحمد خضراوي وصابر رطيبي ووليد قريري ورمزي بن الحبيب عسيلي وعبد القادر غضباني واحمد الجباري و محمد امين مباركي ومحمد نصري ورؤوف بوزيدي وصلاح دشراوي وعبد الباسط قاسمي ومحمد عمري ومروان جملي واحمد بولعابي ووجدي سائحي وغسان شنيتي واحمد ياسين رطيبي وشوقي محفوظي ومحمد سيد الكسراوي إضافة إلى الشهيدة الرضيعة يقين قرمازي التي ماتت مختنقة بغاز القنابل المسلية للدموع، فيما أصيب أكثر من 600 شخص بجروح متفاوتة.

المصدر: الصباح

لمتابعة كلّ المستجدّات في مختلف المجالات في تونس
تابعوا الصفحة الرّسمية لتونس الرّقمية في اليوتيوب

تعليقات

الى الاعلى